• لمدينة تابوك
  • مركز التحميل
  • إعلن معنا
  • قبيله بني عطية

المواضيع المميزه

موضوع مميز موضوع مميز
موضوع مميز موضوع مميز

الأعضاء المميزين

قريبا قريبا قريبا قريبا
النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. #1
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي الجلاد: شهادات الماجستير والدكتوراه في مصر أصبحت للبيع "علنيا"

    الجلاد: شهادات الماجستير والدكتوراه في مصر أصبحت للبيع "علنيا"

    الدكتوراة تباع في مصر.jpg

    الإعلامي مجدي الجلاد

    قال الإعلامي مجدي الجلاد، رئيس تحرير جريدة "الوطن"، إن ظاهرة بيع الرسائل العلمية من ماجستير ودكتوراه تعد قضية كبيرة، وذلك لأن المجتمع ينظر إلى حاملي تلك الرسائل على أنهم "قوة ناعمة" وخبرة كبيرة، ليس فقط في تدريس الطلاب في الجامعات ولكن أيضًا في مجال البحث العلمي.


    وأضاف الجلاد، خلال برنامجه "لازم نفهم" على قناة "سي بي سي إكسترا"، أن شهادات الماجستير والدكتوراه في مصر أصبحت للبيع بشكل علني، حيث يتم إعداد الرسائل عن طريق إحدى المكتبات مقابل أموال، ويعرضها صاحبها فقط أمام اللجنة،
    وعلَّق الجلاد قائلًا: "باللي إحنا فيه دلوقتي مش ممكن حاجة تتصلح، ده معناه على مصر السلام".
    وأكد رئيس تحرير جريدة "الوطن"، أن من 60% إلى 70% من المعيدين بالجامعات يتأخرون عن إعداد رسائل الماجستير الخاصة بهم بسبب تجهيزهم رسائل لبعض الشخصيات العربية بحثًا عن المال، واصفًا ذلك بـ"الكارثة والمصيبة".

    نقلاً عن جريدة الوطن المصرية
    السبت 13-1-2015

  2. #2
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    السيد عبد الخالق



    قال الدكتور السيد عبدالخالق، وزير التعليم العالي، إنه لا يعلم شيئًا عن مراكز بيع رسائل الماجستير والدكتوراه، لافتًا إلى أنه سيتخذ ضدها الإجراءات القانونية المناسبة.
    وأضاف عبدالخالق، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "لازم نفهم" مع الإعلامي مجدي الجلاد، على قناة "سي بي سي إكسترا"، أن ظاهرة الإتجار في رسائل الماجستير "كارثة وجريمة" يعاقب عليها القانون، وستتم محاسبة تلك المراكز وفقًا للقانون، وكذلك محاسبة المترددين على تلك المراكز.
    وتابع الوزير قائلاً: "حصول الباحث على الماجستير أو الدكتوراه دون معرفة شيء عنها، كارثة سودة".

  3. #3
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    جابر نصار

    قال الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إن المكتبات التي تتاجر في رسائل الماجستير والدكتوراه تحاصر كل جامعات مصر، مشيرًا إلى أنها تقوم بعمل "برشام غش" أيضًا للطلاب قبل الامتحانات والتي تؤدي إلى تدليس العقل من بداية المرحلة الجامعية وحتى الحصول على الدراسات العليا.
    وأضاف نصار، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "لازم نفهم" مع الإعلامي مجدي الجلاد، على قناة "سي بي سي إكسترا"، أن إدارة الجامعة ألزمت الطلاب بضرورة الحصول على دورة في كتابة البحث العلمي وأن يكون هناك محكم أجنبي على رسائل الماجستير والدكتوراه.
    وأكد رئيس جامعة القاهرة، أن المكتبات التي تتاجر في رسائل الماجستير والدكتواره تسرق جهود الباحثين الجادين في مصر، لافتًا إلى أن هناك تراخيًا من المشرفين في متابعة الطلاب الباحثين، قائلًا: "إزاي الأستاذ يسجِّل معاه طالب 6 سنوات ولا يراه إلا وقت تسليم الرسالة له".
    وأوضح نصار، أن ظاهرة الإتجار في رسائل الدكتوراه انتشرت في كليات الإعلام والآداب، وتم إلزام المشرفين بمتابعة الرسائل، واصفًا الظاهرة بـ"كرنفال مخالفة القانون"، مضيفًا: "لا أتصور أن يتم الإتجار برسائل الدكتوراه الخاصة بالأقسام العلمية".
    وتابع رئيس جامعة القاهرة: "رصدنا طوابير لتجارة العلم المغشوش على أرصفة الجامعة وأطالب الجهات المختصة بالتحرك السريع".
    وقدَّم رئيس جامعة القاهرة، الشكر للإعلامي مجدي الجلاد، وفريق إعداد البرنامج على مناقشة تلك الموضوعات الهادفة التي تستطيع الحكومة من خلالها تصحيح المسار.

  4. #4
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    وفي المملكة العربية السعودية
    ونقلاً عن جريدة الرياض الرسمية فقد تمت مناقشة هذة الظاهرة في مجلس الشورى السعودي
    السبت 27 ربيع الاخر 1434هـ - 9 مارس 2013م - العدد 16329

    في ندوتي اليوم الثاني..

    غواية «الدال» تصف «ملاطفة» المشكلة.. وعرض «تاريخي» للعلاقات الثقافية


    المشاركون في ندوة «غواية الدال»

    متابعة - محمد المرزوقي, عدسة - بندر بخش
    وصف الدكتور مدير عام الإدارة العامة لمعادل الشهادات الجامعية بوزارة التعليم العالي الدكتر عبدالله القحطاني، أن مشكلة "غواية الدال" أفرزت ما وصفه بالشهادات الوهمية التي تحولت إلى قضية إعلامية، وموضع نقاش عبر شبكات التواصل الاجتماعية بشكل كبير لم يكن معهودا.
    وقال د. القحطاني:
    هناك شهادات مزورة صادرة من جامعات معترف بها لدى وزارة التعليم العالي، إلا أنها مزورة عن تلك الجامعات، التي يعد كشفها أسهل.. إلى جانب شهادات "واهنة" لكونها من الشهادات التي لا يعترف بها كدرجة علمية نظرا لما تمثله من قبول الاشتراطات الضعيفة على مستوى القبول، ومعايير الدراسة وضعف مخرجاتها، التي لا يتم معادلتها من قبل وزارة التعليم العالي.

    وأضاف د. القحطاني ان هناك نوعا من الشهادات "غير المعادلة" التي لا يتم معادلتها، نظرا لعدم استيفاء المعايير المطلوبة والشروط التي تتطلبها شروط معادلة لشهادات الجامعية والدراسات العليا عطفا على الأنظمة التي تتبعها وزارة التعليم العالي تجاه هذا النوع من الشهادات.
    وعن دور وزارة التعليم العالي أضاف القحطاني أن التوعية عبر جهود المكافحة لهذه الشهادات، من خلال متابعة عدد من الجهات التي تروج لهذا النوع من الشهادات حيث تم إغلاق أكثر من 210 جهة ومكتب تروج لهذه الشهادات،

    إلى جانب ما سعت إليه الوزارة من تكوين لجان تعنى بهذه الشهادات، والحرص على إتاحة فرص أكبر.. حيث تمت معادلة اكثر من 10000 شهادة خلال العام الماضي، بينما وصل عدد الشهادات المعادلة خلال الفترة 1429-1433ه إلى ما يقارب 30000 شهادة.
    ومضى المحاضر إلى أن هناك اهتماما كبيرا بهذا النوع من الشهادات عبر التعاون المستمر مع عدد من الجهات الرسمية إلى جانب الإعلانات التحذيرية واللقاءات والحوارات حول هذه الظاهرة لمكافحة الشهادات الوهمية.. إلى جانب طرح الابتعاث والتعليم عن بعد،
    مؤكدا في ختام حديثه أن المسألة تحتاج إلى نظام يجرم الجهات التي تروج لهذه الشهادات ويجرم من جانب آخر من يحصل عليها،
    جاء ذلك خلال الندوة الثالثة التي أقيمت مساء أمس ضمن فعاليات البرنامج الثقافي المصاب لمعرض الرياض الدولي للكتاب في هذه الدورة التي اقيمت تحت عنوان "غواية حرف الدال: جهود وزارة التعليم العالي" التي أداراها الدكتور سعد الرفاعي.
    أما عضو مجلس الشورى الدكتور موافق الرويلي
    فقد وصف غواية حرف الدال بانها أشبه بتسونامي اجتاح المشهد المحلي في مجال الشهادات الجامعية،
    لعدم وجود انظمة رادعة تحد منها، مؤكدا ان شيوع الإقبال على هذه الشهادات يعكس واقع انتشار مكاتب ترابطية مع جهات اخرى تروج الشهادات المروجة، إلى جانب ما أتاحه شيوع الإنترنت من تسهيل التواصل مع مكاتب ترويج هذه الشهادات، إضافة إلى كونها في طرق إجراءاتها وتراجع تكاليفها في السنوات الأخيرة شجع الحصول على هذا النوع من الشهادات،
    التي لا تزال تجد ثغرات في العديد من الجهات الحكومية التي نجد من [ يبارك ] من إدارييها للعديد ممن يحصلون على هذا النوع من الشهادات.. الأمر الذي يكشف عن مكامن خلل أخرى ساعدت على انتشار شهادات مزورة ووهمية وواهية.

    وختم المحاضر حديثه عن الشهادات الوهمية،
    وصف واقع التعامل مع شيوعها بانه واقع مؤلم تجاه ما كان يؤمل على العديد من الجهات التي تجيز هذا النوع من الشهادات المزيفة للوعي والمخادعة للمجال الوظيفي، الأمر الذي يتطلب جهدا مضاعفا يواكب شيوع هذه الظاهرة، إلى جانب سن تنظيمات صارمة من شأنها أن تجرم الجهات والحاصلين على تلك الشهادات،

    بحيث تكون ملزمة لجميع الجهات الحكومية والأهلية في تطبيق ما يرد من أنظمة تردع الشهادات المضللة.

  5. #5
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    ,td,وفي يوم الثلاثاء 30 ربيع الاخر 1434 هـ - 12 مارس 2013م - ونقلا عن جريدة الرياض العدد 16332
    إنشاء مركز وطني لتوثيقها.. ومهلة سنة من تاريخ صدور اللائحة التنفيذية للمعادلة
    «الشورى» يقر نظاماً لمكافحة الشهادات العليا المزورة والوهمية والواهنة


    رئيس المجلس يتحدث للأعضاء
    الرياض - عبدالسلام البلوي

    أقر مجلس الشورى أمس الاثنين المشروع المقترح من العضو الدكتور موافق الرويلي لنظام توثيق ومعادلة الشهادات العليا بعد أن درسته اللجنة التعليمية وأجرت عليه بعض التعديلات.. ويدخل المشروع ضمن مشاريع الأنظمة التي أعدها مجلس الشورى عبر تفعيل أعضائه للمادة الثالثة والعشرين من نظامه والتي تعطي العضو صلاحية اقتراح نظام جديد أو تعديل آخر قائم.

    ويهدف النظام إلى تطوير آلية معادلة الشهادات العليا للحاصلين عليها من جامعات غير سعودية وذلك لكافة الراغبين في الاستفادة من شهاداتهم والألقاب المرتبطة بها معنوياً أو مهنياً أو وظيفياً في القطاعين العام والخاص للسعوديين وغيرهم.
    وافق على توصيات لدراسة صرف الأدوية من الصيدليات الخاصة والمراكز الصحية والمستشفيات للمواطنين .

    وشدد المجلس على أنه وافق على النظام ليحقق مكافحة الشهادات المزورة وهي تلك التي يحملها شخص ما من جامعة أو مؤسسة تعليمية لا تعترف بحصوله عليها أصلاً، كما يحقق النظام القضاء على الشهادات الوهمية الممنوحة من جامعة لا تعترف بها دولة المقر، والواهنة وهي تلك الشهادة الممنوحة من جامعة لا تنطبق عليها المعايير العلمية والتعليمية السارية في المملكة.

    ويسعى النظام المكون من 19 مادة إلى التصدي للجهات المشبوهة التي تقوم بترويج الشهادات المزورة والوهمية وحماية الأفراد والمجتمع من هذه الجهات، وتوثيق الشهادات للاستفادة منها لأغراض التوظيف والممارسة المهنية، إضافة إلى حماية الأفراد والمجتمع من الأضرار الناشئة عن ممارسة أصحاب الشهادات المزورة والوهمية والواهنة لوظائف ومهن غير مؤهلين لشغلها أو ممارستها، وحماية حملة الشهادات المعترف بها من مزاحمة أصحاب غير المعادلة في سوق العمل.
    ونص نظام توثيق ومعادلة الشهادات العليا على إنشاء مركز يسمى المركز الوطني لمعادلة وتوثيق الشهادات العليا ويكون ذو شخصية اعتبارية يتمتع بالاستقلالية المالية والإدارية ويرتبط بوزير التعليم العالي ويتولى التأكد من صحة وموثوقية الشهادات العليا التي تم الحصول عليها من خارج المملكة ومعادلتها في جميع التخصصات العليا للحاصلين عليها من خارج المملكة بما يتفق مع المعايير العالمية والأكاديمية والتنظيمية التي يعتمدها مجلس إدارة المركز.



  6. #6
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    آخر تحديث: الإثنين 08 ربيع الثاني 1434هـ - 18 فبراير 2013م KSA 21:39 - GMT 18:39
    شرطة القصيم تطيح بوافد وابنته احترفا تزوير الشهادات

    وُجد بحوزته أكثر من 16 ألف شهادة جامعية بعضها جاهز للتسليم

    الإثنين 08 ربيع الثاني 1434هـ - 18 فبراير 2013م





    Tweet


    الرياض - خالد الشايع
    ضبطت شرطة منطقة القصيم معملاً متكاملاً لتزوير الشهادات الجامعية والمعاهد الأهلية بالسعودية وبعض الجامعات الدولية وكليات ومعاهد سعودية وأجنبية، وأختاماً للتصديق على صحة الختم، وأختاماً لإدارات حكومية خدمية.

    واحتوى المعمل الذي كان يديره وافد أردني من أصل فلسطيني وابنته على 16087 شهادة بعضها كان يحتوي على أسماء وجاهز للتسليم.

    وأكد المتحدث باسم شرطة منطقة القصيم، العقيد فهد الهبدان، لـ"العربية.نت" :"تم القبض على وافد أردني من أصل فلسطيني وابنته، كانا يديران معملاً متكاملاً لتزوير الشهادات والوثائق الجامعية احتوى على 16087 شهادة ووثيقة، وتم القبض عليه متلبساً بالجرم 100%، وجارٍ إكمال الإجراءات النظامية بحقه، مع التحقيق مع كل من وردت أسماؤهم في الشهادات المزورة لمعرفة حقيقة تورّطهم في الأمر".

    وكشف العقيد الهبدان أن عدد الأختام المضبوطة بلغ 32 ختماً، وضمّت الشهادات مختلف المراحل وكان بعضها جاهز للتسليم والأغلب معدّ لذلك، وأضاف: "تم القبض على المزوّرين بعد مراقبة دقيقة ومستمرة لضمان القبض عليهم متلبسين بجرمهم وضبط المعمل دون تلف أو نقل".

    وأوضح أنه "تم القبض على المتهم الأول بعد تحريات وبحث دقيق حول قيامه بتزوير شهادات ماجستير ودكتوراه ومعاهد لغة لجامعات أجنبية، مقابل مبالغ مالية كبيرة بعد شراء شهادة أكاديمية منسوبة لإحدى الجامعات العربية".

    وتابع: "كان المتهم يعمل بإحدى الجامعات الأهلية، كما تم ضبط ابنته بالعقد الثالث من العمر تقوم بمساعدته في إعداد وتنسيق وتجهيز الشهادات المطلوبة، حيث قامت بتهريبها من دولة عربية، وهما الآن رهن التحقيق تمهيداً لإحالة كامل أوراق القضية لجهة الاختصاص".

    وشدد العقيد الهبدان على أن إدارة التحريات والبحث الجنائي لديها قاعدة بيانات لرصد تزوير الشهادات الجامعية والمعاهد، حيث تم القبض على أكثر من قضية، محذراً في الوقت نفسه من خطورة التعامل مع أمثال هؤلاء من ضعاف النفوس والخطرين في الوقت نفسه على الأفراد والمجتمع.


    نقلاً عن العربية نت
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو شوكت ; 20-01-2015 الساعة 05:22 AM

  7. #7
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    الفداء تنفرد بنشر التفاصيل الكاملة لشبكة تزوير الإجازات الجامعية الرسمية .
    وبيعها لمن يرغب في محافظات القطر والسعودية والإمارات والأردن

    متابعة: عبد الخالق مغمومة
    تحقيقات
    الأحد : 1-8-2010
    ـ مع تقدم علوم التكنولوجيا تطورت بالمقابل أساليب النصب والاحتيال, وعمليات التزوير بمختلف أنواعها, إلى تزوير الشهادات الجامعية وبيعها لمن يرغب أن تكون لديه شهادة جامعية !!

    وعلى سبيل المثال حصل المدعو /......... يعمل دهاناً على إجازة جامعية مزورة باسمه اختصاص تجارة واقتصاد !؟‏
    وقس على ذلك الذين حصلوا على مثل هذه الشهادات الجامعية المزورة منذ عام 2002 وحتى هذا العام 2010 ..!؟‏
    ـ لكن النهاية كانت على يد رجال الأمن الذين تمكنوا من كشف هذه الشبكة المنظمة, لتزوير الشهادات الجامعية في حماة,
    وترويجها في سورية والأردن والسعودية ..

    منقول


  8. #8
    موقوف
    تاريخ التسجيل
    28-01-2010
    المشاركات
    618

    افتراضي

    اولا الله يعطيك الف عافية على نقلك للموضوع المهم
    ثانيا ستة عشر الف شهادة جامعية مزورة تم اكتشافها في القصيم بعضها جاهز للتسليم هذا يعني ان هناك اقبال كبير على شراء الشهادات المزورة وان زبائن هذة التجارة يعدون بالالاف .
    السؤااال / كم الف دكتور في السعودية والخليج حصلوا على هذة الشهادات الجامعية العليا بطريقة غير مشروعة في السنوات الماضية وتمتعوا بكل المميزات والاعتبارات المعنوية والوظيفية والمهنية والاجتماعية .
    على حساب الوطن والمواطن .

  9. #9
    عضو فعال
    تاريخ التسجيل
    16-10-2009
    المشاركات
    91

    افتراضي

    كثير من الاشخاص هدفهم الاسمى ان يكتب أمام أسمائهم : د . بأي طريقة مشروعة او غير مشروعة .
    فحرف الدال في نظرهم مهم للحصول على الوظيفة والعلاقات الاجتماعية وتأمين المستقبل.
    لذلك الشهادات العليا المزورة عليها طلب كثير من بعض الاشخاص الراغبين بالشهرة فمنهم من يشتريها ، ومنهم من يدفع مالا لمن يعدها له ، مدام المال موجود فكل شيء يمكن الحصول عليه .
    حسبنا الله ونعم الوكيل



  10. #10
    عضو ذهبي
    تاريخ التسجيل
    19-03-2008
    المشاركات
    443

    افتراضي

    شكرا لمروركم على موضوعي

المواضيع المتشابهه

  1. فيلم " أم للبيع "
    بواسطة ولد الاشيقر في المنتدى منتدى مقاطع الفيديو
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-05-2014, 03:53 PM
  2. ايهما تفضل ""الصمت "" ام ""الكلام""" في ......؟؟؟؟؟؟
    بواسطة هاوي بني عطيه في المنتدى منتدى بني عطيه الصالون الأدبي والثقافي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 25-07-2012, 03:53 AM
  3. إختار من واحد "" 1 "" الى "" 17 "" وبتعرف اذا دقيت على الحبيبه ايش مسميتك
    بواسطة أليان في المنتدى منتدى النكت الكاريكاتير
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 28-02-2012, 12:43 AM
  4. مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 17-02-2011, 10:12 PM
  5. المكان مكانك .. والزمان كذلك : "هنري" في موعدٍ خاصٍ بذكريات جولة "5" وليلة شهر "5" !
    بواسطة قلب برشلونه في المنتدى منتدى الرياضة والشباب
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 25-09-2009, 03:42 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •